دعاء: "بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيئ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم "

فوائد وطرق استخدام الزعفران

                           فوائد وطرق استخدام الزعفران

 واحدة من بين أكثر التوابل غرابة  عندما يتعلق الأمر بالزعفران، ليس فقط بسبب لونها المشرق،  بل هي غنية جدا بالفوائد الصحية.
والزعفران هو من التوابل الاكتر شعبية في بعض الدول كالهند و مذاقه يجعل منه عظيم عند الاستخدام في الطعام و المرطبات ، وحتى لصنع المشروبات
لون الزعفران فريد من نوعه لديه نكهة رائعة كما يحتوي على ممتلكات تعطيه خصائص الطهي ويدخل ايضا في المجال الطبي التي تجعل منه مشهور في جميع أنحاء العالم
                                      



فوائد وطرق استخدام الزعفران
فوائد وطرق استخدام الزعفران

الزعفران من النبات التی یستخدم فی الاكلات وبحسب البلدان،فهو أصفر زاهي اللون 
يضيف نكهة طيبة للطعام، وكذلك يستعمل مع الشاي، ولهذا النبات ايجابيات كثيرة للجسم . يستخرج الزعفران من زهرة صغيرة يوجد في قلبها خيوط الزعفران ويتم استخراجها بدقة متناهية وزراعة الزعفران من النباتات المكلفة في زراعته ماديا  وتقنيا لذا اصبح سعره باهظ الثمن وخصوصا الأنواع الفاخرة منه والتي يتم زراعتها في إيران فقد استخدم الزعفران منذ القدم في علاج كثير من الأمراض

- الوقاية من الامراض

الوقاية من الامراض

واحدة من فوائد الزعفران الرئيسية عندما تستخدم في طهي الطعام هو أنه يحتوي على العديد من المكونات الكيميائية المشتقة من النباتات التي هي معروفة للوقاية من الأمراض ومن المعروف أيضا أنها تساهم في تعزيز الرفاه العام للجسم

-مكونات نشطة
 
وبصرف النظر عن الزيوت الطيارة وهناك أيضا مكونات نشطة غيرالمتطايرة مثل مجمع كاروتينويد التي تعطي مضادات الأكسدة المفيدة للجسم عند حدوث تفاعلات التي تنتج كل المركبات والأمراض. تحظى بتقدير بعض الكاروتينات مثل زياكسانثين ، الليكوبين ، ألفا وبيتا كاروتين على نطاق واسع . هذه هي أيضا واحدة من أهم استخدامات الزعفران


-التطبيقات العلاجية
لا يعتبر الزعفران من التوابل فقط
بل يتم استخدامه في أنواع مختلفة من العلاجات مثل إزالة السموم من الجسم وأيضا في
المنتجعات
- مضاد للاكتئاب
المكونات الفعالة في الزعفران لا تجعل الجسم يفقد خصائصه مما يجعله ضروري في
نظام غدائي
- خصائص الجهاز الهضمي
الزعفران هو أيضا مناسب للجهاز الهضمي ومضاد لجراتيم الامعاء
- خلية تشكيل وإصلاح
يوجد البوتاسيوم، في الزعفران، وهو مصدر ضروري في تشكيل خلايا الجسم وإصلاحها
- أمراض القلب وضغط الدم
البوتاسيوم يساعد أيضا في الحفاظ على ضغط الدم
ويساهم الزعفران في إنتاج خلايا الدم وانتاج الحديد وهو العنصر المفيد للجسم و
هو العامل الاساسي والمساعد في إنتاج خلايا الدم الحمراء أيضا
- الأمثل للصحة
المحتوى المعدني من الكالسيوم والفيتامينات والبروتينات موجودة في الزعفران
وهو ضمان للحفاظ على الصحة المثلى
- تخفيف الوزن والتحكم في النظام الغذائي
لقد حان الوقت للدخول في خطة النظام الغذائي الجديد وهو بسيطة
مثل دمج زيت الزعفران في طعامك وأظهرت النتائج أن زيت الزعفران يتحكم في
الشهية و تساعد في السيطرة على السمنة والعودة الى الشكل المتالي وتشير الدراسات
إلى أن تناول الزعفران يعزز بشكل فعال مستويات السيروتونين في الجسم.
السيروتونين يقمع الشهية أو الاندفاع لتناول الطعام ويزيد من الحالة المزاجية في نفس
الوقت في حين أن انخفاض مستويات السيروتونين له دائما تأثير عكسي وسلبي مما يؤدي
إلى الإفراط في تناول الطعام.
- الجهاز التنفسي

يستخدم الزعفران عادة لعلاج الربو وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى مثل السعال
والسعال الديكي
- الصحة النفسية
ومن المعروف استخراج الزعفران للمساعدة في علاج الاكتئاب، والحد من التوتر
ويكون محسن المزاج كما انه يستخدم على نطاق واسع كمنشط جنسي.
ولمكافحة مرض الزهايمر و مكافحة الارتباك المتزايد من الأرق
- الصحة الجنسية
تستخدم النساء الزعفران لعلاج تقلصات الطمث ما قبل الحيض (الدورة الشهرية)
ويستخدمه الرجال لتعزيز الخصوبة والتعامل مع سرعة
القذف عموما وقد ساهم الزعفران بالكثير في علاج امراض الصحة الجنسية المعقدة
- مرض السكري
وقد ثبت ان الزعفران أداة لمكافحة من خطر الاصابة بمرض السكري
 

 


شاركه